ولذا فإن يوم الثلاثاء الكبير يلعب دورا كبيرا في اختيار حامل لواء كل حزب. وتعد ولاية تكساس أكبر عدد من المندوبين المعنيين بالانتخابات (222 للديمقراطيين و155 للجمهوريين) في حين تعد ألاسكا وفيرمونت أدنى عدد من المندوبين. كما تكمن أهمية هذا اليوم في تضييق مجال المتنافسين للفوز بتأييد الحزب الذي ينتمون إليه حسب ما نقله موقع شا أمريكا التابع لوزارة الخارجية الأمريكية إذ من المتوقع أن ينسحب من السباق عدد من المرشحين الذين لم يحققوا سوى مكاسب قليلة في منافسات تلك الولايات 14، إما لأنهم استنتجوا أنهم لن يتمكنوا من الفوز، أو لأنهم سيجدون صعوبة أكبر في استقطاب المتطوعين وجمع الأموال للحملة الانتخابية أو حتى في اجتذاب التغطية الإعلامية. تبدو حظوظ هيلاري كلينتون إلى الآن قوية للفوز بترشيح الحزب الديمقراطي إثر فوزها بولايات مهمة آخرها ولاية كارولينا التي حظيت فيها بتأييد أكثر من 86 بالمائة من أصوات الناخبين. أما في معسكر الجمهوريين فيواصل المرشحون مهاجمة الملياردير المثير للجدل دونالد ترامب لوقف تقدمه قبل فوات الأوان. وتهدف الانتخابات التمهيدية والمجالس الانتخابية في الولايات المتحدة إلى انتخاب مندوبي كل من الحزبين إلى المؤتمرين الحزبيين على مستوى الوطن اللذين يعقدان بين 18 و21 تموز/يوليو في كليفلاند (أوهايو، شمال) للجمهوريين، وبين 25 و28 تموز/يوليو في فيلادلفيا (بنسيلفانيا، شرق) للديمقراطيين.

اسعار الايفون في امريكا 2016

ويقوم الحزب في مؤتمره على مستوى الوطن بتعيين مرشحه للرئاسة الذي يكون فاز في الانتخابات التمهيدية والمجالس. ويبلغ العدد الإجمالي للمندوبين الجمهوريين 2472، ما يعني أن أول مرشح يتخطى عتبة 1247 مندوبا يفوز بترشيح الحزب. أما الحزب الديمقراطي فله 4763 مندوبا، ويتحتم بالتالي على المرشح تخطي عتبة 2382 لنيل ترشيح الحزب. ف رانس24

البحث عن عمل في امريكا من خلال الانترنت

  • نتائج الانتخابات الامريكية 2016 مباشر لحظة بلحظة لنتيجة الانتخابات الرئاسية - دكان نيوز
  • منح دراسية في امريكا 2016
  • افلام منعت من العرض في امريكا
  • اسعار الموبايلات في امريكا 2016
  • جامعة طيبة | العمادات | عمادة الدراسات العليا | الصفحة الرئيسية
  • من فاز في انتخابات امريكا 2012 relatif

نتائج الانتخابات الامريكية مباشر 2016 توضيح نتيجة فرز اصوات الناخبين في الولايات الأمريكية لحظة بلحظة ومعرفة النقاط الحاصلين عليها المنافسين الأشداء وخاصة الحزب الجمهوري ويمثلة دونالد ترامب × الحزب الديموقراطي ويمثلة كلينتون. بدأت انتخابات امريكا 2016 بحماس كبير وسط تخوف وترقب للعديد من قيادات دول العالم وذلك لمعرفة مصير العلاقات الثنائية في العديد من المجالات ومنها العسكرية والاقتصادية والسياسية والتي يُسابق لها الزعماء في عقد الاتفاقيات مع كبرى الدول في العالم ومنها أمريكا مما لا شك فيه. ومن المعروف بأن كلاً من ولاية كاليفورنيا ونيويورك تتبع الحزب الديموقراطي والتالن ترفعان رصيدهما بواقع 84 نقطة، يقابلها كلاً من ولاية تكساس الجمهورية والممثلة بواقع ثمانية وثلاثون نقطة تزيد من رصيد الجمهوريين. يُحدد مصير الانتخابات الأمريكية في العادة في كل جولة هو الولايات المتأرجحة والتي غير معلوم مسبقاً ميولها الحزبي السياسي ولعل أهمها فلوريدا التي تحصد 29 نقطة، بالإضافة إلى تكساس أيضاً. نتائج الانتخابات الامريكية 2016 فوز ساحق لترامب وحصولة على الرئاسة الأمريكية وحزبة على اكثر مقاعداً في مجلس الشيوخ.

عاجل ..نتيجة انتخابات امريكا |اخبار الانتخابات الامريكية | الفائز برئاسة امريكا .. رئيس امريكا الجديد ونسبة الاصوات , فوز ترامب برئاسة امريكا - أخبار اليوم

من بين الأسباب المحتملة تثبيط الناخبين. إذ كان لزامًا على ناخبي ويسكونسن في 2016 -للمرة الأولى على الإطلاق- أن يحملوا بطاقة الهوية الصادرة من الولاية ليدلوا بأًصواتهم. ولما كان المواطنون الأمريكيون لا يحصلون من ولاياتهم أو حكومتهم الوطنية على مثل هذه الوثائق بصفة روتينية، ولأن استصدارها مكلف ومهدر للوقت، فقد قضت المحاكم بأن هذه النوعية من الاشتراطات قد تعد غير دستورية لتثبيطها بعض الناخبين، لا سيما الأكثر فقرًا وأبناء الأقليات الذين كان الأرجح أن يصوتوا لكلينتون. في كارولينا الشمالية أبطلت محكمة فيدرالية كذلك قانونًا لتقييده عرقيًا حقا التصويت. وفاز ترامب بكارولينا الشمالية لكنها ولاية سبق أن فاز بها الجمهوريون في 2012. ويتمثل احتمال آخر في أن كلينتون لم تستطع بصفة شخصية أن تبث من الحماس مثل ما بثه باراك أوباما في 2008 و2012. فهي ليست خطيبة مفوهة، كما أن هجمات ضارية استهدفت أمانتها طوال عقود. وفي غياب منظمات قوية تحمل الناس على الذهاب إلى صناديق الاقتراع، يزداد اعتماد الساسة الأمريكيين على عفوية استجابة الناخبين للمرشحين. وقد عجزت كلينتون -حسب وجهة النظر هذه- عن تحفيز العدد الضخم الكافي من الديمقراطيين على الذهاب إلى الصناديق.

Image caption ترامب وأفراد عائلته يتابعون نتائج الانتخابات تفوق المرشح الجمهوري دونالد ترامب بـ 244 صوتا على منافسته الديمقراطية هيلاري كلينتون التي حصلت حتى الآن على 209 أصوات في الهيئة الانتخابية. ولم تتمكن كلينتون من الحسم في الولايات المتأرجحة، والتي من شأن الفوز فيها، أن يحدد من هو رئيس الولايات المتحدة المقبل. دونالد ترامب فاز في ولاية أوهايو، وكارولاينا الشمالية، بينما اكتسحت كلينتون ولاية فرجينيا، حسب توقعات توقعات النتائج االتي نشرتها شبكة إيه بي سي. وأشارت تلك التوقعات إلى تقدم ترامب على كلينتون في ولاية ميتشيغن، التي كانت تصوت تقليديا للديمقراطيين منذ 1988. وفي هذه الأثناء تنتاب الأسواق العالمية حالة من عدم اليقين والإضطراب، في الوقت الذي بدت الصورة وكأنها ترجح تعثرا في طريق وصول كلينتون للبيت الأبيض. وتظهر توقعات النتائج تلك، أن ترامب نجح في مناطق الغرب الأمريكي والجنوب، بينما كانت حظوظ كلينتون كبيرة في مناطق الشمال الشرقي حسب توقعات إيه بي سي. ومن المتوقع أن يكتسح ترامب ولايات أخرى، تقليديا تعد وفية للجمهوريين ومناطق أمنة لكسب الأصوات لصالح الحزب الجمهوري، مثل مثل ميزوري، ومونتانا، ولويزيانا، وداكوتا، و ويومينغ أما بالنسبة لكلينتون، فتشير التوقعات إلى فوزها في ولايات مثل نيوجيرسي، ونيويورك، وكونيكتيكت، وكولورادو، وفرجينيا، وماساشوستس، وماريلاند، وفرمونت، وديلاوار،وإلينوا،ورود أيلاند، ومقاطعة كولومبيا، ونيو مكسيكو.

من هنا يلعب الإعلام دورا طاغيا فى التأثير على هوية المرشح الفائز. وأظهرت نتائج انتخابات ولاية آيواه، أن المرشحين الخمسة الأوفر حظا لنيل بطاقة حزبهم هم أكثر خمسة مرشحين ذكرا وتكرارا فى وسائل الأعلام المختلفة. عن طريق تحليل بيانات عدة وسائل إعلام أمريكية هامة (بلومبرج، فوكس، سى إن إن، وإم إس أن بى سى، برامج التوك شو الليلية، سى إن بى سى)، كشف مشروع جديد ومعقد GDELT PROJECT لتحليل البيانات الضخمة Big Date، بعد أن جمع وحلل مخازن بيانات وسائل الإعلام المذكورة، أن ذكر وتكرار اسم المرشحين خلال الشهر الأخير جاء كالآتى: ترامب 35040 مرة، كلينتون 15587 مرة، ساندرز 11784 مرة، كروز 8596 مرة، روبيو 6920 مرة. كما تلعب وسائل التواصل الاجتماعى دورا متزايدا يكشف عن فاعلية دورها فى التأثير على هوية المرشح الفائز. المرشحون الخمسة الكبار هم أنفسهم أصحاب أكبر عدد من المتابعتين على حسابات تويتر. يبلغ عدد متابعى ترامب 5. 9 مليون شخص، وكلينتون 5. 2 مليون شخص، فى حين يتابع تيد كروز ما يقل عن 800 ألف شخص، وماركو روبيو أكثر قليلا من مليون شخص. ويبلغ متابعى بيرنى ساندرز 1. 2 مليون شخص، ثم يجيئ بعدهم فى الترتيب بقية المرشحين بأرقام أقل كثيرا.

Thursday, 15-Oct-20 13:48:13 UTC
تامين عناية السعودية المستشفيات